محمد كركوتلي
أهلاً وسهلاً بك في منتدى محمد كركوتلي
مدير المنتدى يرحب بك
تفضل بالدخول أو التسجيل
من أجل خيارات أوسع
يُشرِفُنا تسجيلك في المنتدى

محمد كركوتلي

منتدى من أجل الجميع
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 15 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 15 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 310 بتاريخ الأحد يناير 29, 2017 1:15 am
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 162 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو mahmoud elrefaiy فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 2678 مساهمة في هذا المنتدى في 1033 موضوع
المواضيع الأخيرة
» افضل موقع حجوزات للعرب داخل مصر
الثلاثاء يوليو 18, 2017 4:33 pm من طرف hassansolo

» ✪ الشيخ عبد القهار كشف مجاني جلب الحبيب فك السحر هاتف 0021653448826 ✪
الأحد أكتوبر 02, 2016 10:23 pm من طرف زائر

» أجمل ما قيل في الحب
الجمعة سبتمبر 30, 2016 4:58 am من طرف mstrabdo

» تيلجرام المنتدى موجود على التلغرام تفضلو بالدخول
الإثنين يونيو 13, 2016 4:26 am من طرف mohammad karkotly

» روايات نجيب محفوظ للتحميل
الثلاثاء يناير 13, 2015 12:20 am من طرف oussama.minato

»  هكذا فاز «حازم شريف»
الثلاثاء ديسمبر 30, 2014 4:21 pm من طرف mohammad karkotly

» أحصل على تأشيرتك السياحية الى أوروبا (تأشيرة شنغن)لدخول جميع دول الاتحاد الاوروبى
الخميس ديسمبر 25, 2014 5:11 pm من طرف فيز اوروبا

» السيرة الذاتية للمغنية والممثلة الأمريكية جودي جارلاند
الخميس ديسمبر 18, 2014 7:42 pm من طرف mohammad karkotly

» كيف تبرمج عقلك
الجمعة أغسطس 29, 2014 1:09 am من طرف salim.es

المواضيع الأكثر شعبية
السيرة الذاتية للفنانة العملاقة فيروز
السيرة الذاتية للفنانة أنغام محمد علي
السيرة الذاتية للشاعر نزار قباني
السيرة الذاتية للفنان هاني شاكر
اقوال وحكم عن الشباب
المياه الملوثة و كيفية معالجتها
روايات وقصص محمود تيمور للتحميل
السيرة الذاتية للفنان مصطفى كامل
السيرة الذاتية للفنانة جومانا مراد
لمحة عن جامعة حلب
أفضل 10 فاتحي مواضيع
mohammad karkotly
 
محمدالعابد
 
عيون المها
 
باندة الاسكندرية
 
محمد معرستاوي
 
shamirnda
 
دلع
 
محمد الخليل
 
the falcon
 
ملتقى عراق السلام
 
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
mohammad karkotly
 
باندة الاسكندرية
 
عيون المها
 
محمدالعابد
 
دلع
 
محمد معرستاوي
 
shamirnda
 
محمد الخليل
 
ملتقى عراق السلام
 
the falcon
 

شاطر | 
 

 رثاء سيد شباب اهل الجنة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
باندة الاسكندرية
مشرفة
avatar

عدد المساهمات : 392
تاريخ التسجيل : 30/10/2011
العمر : 43
الموقع : www.lailaty.net

مُساهمةموضوع: رثاء سيد شباب اهل الجنة   السبت يونيو 16, 2012 11:17 pm

سيد شباب أهل الجنة "الحسين" رضي الله عنه، الذي تعد قصة مقتله واحدة من
أكثر قصص التاريخ إيلاماً وحزناً، لما فيها من بشاعة، والحسين بن علي رضي
الله عنه هو حفيد رسول الله"صلى الله عليه وسلم" من ابنته فاطمة ووالده هو
الإمام علي بن أبي طالب رضي الله عنه، وأخوه الحسن رضي الله عنهم جميعاً.

وقصة استشهاده إذا سردناها باختصار فهي كالتالي:

كان معاوية قد قام بتولية العهد لابنه يزيد للخلافة، ولم يترك الأمر شورى
بين المسلمين، وأن أهل العراق أرسلوا للحسين ليبايعوه، وكانوا لا يرغبوا
بمبايعة يزيد بن معاوية، وعندما علم الحسين بذلك أرسل ابن عمه مسلم بن عقيل
ليتقصى الأمور ويعرف حقيقة البيعة، وبالفعل عندما ذهب مسلم بن عقيل بايعه
أهل العراق على مبايعة الحسين، فلما أطمئن قلبه أرسل رسول ليبلغ الحسين،
أثناء ذلك علم يزيد بن معاوية بهذا الأمر فأرسل إلى عبيد الله بن زياد والي
البصرة لينظر في الأمر ويمنع أهل الكوفة من الخروج مع الحسين، وبعد أن سأل
بن زياد علم أن مسلم بن عقيل موجود بدار هانئ بن عروة.

خرج مسلم بن عقيل لملاقاة عبيد الله بن زياد وبعد أن دارت بينهم معركة، قبض
على مسلم وأمر عبيد الله بقتله، ولكن تمكن مسلم أن يرسل رسالة إلى الحسين
يحذره فيها قبل أن يقتل قال فيها " أرجع بأهلك ولا يغرنك أهل الكوفة فإن
أهل الكوفة قد كذبوك وكذبوني وليس لكاذب رأي"، وانطلق عبيد الله بن زياد
للناس ليمنعهم من مبايعة الحسين مستخدماً سياسة الترهيب والترغيب، حتى انفض
أهل العراق عن الحسين.

وعندما وصل للحسين رضي الله عنه رسالة مسلم بن عقيل الأولى خرج متجهاً
للعراق على الرغم من قيام الكثير من الصحابة بمنعه من الخروج إلا أنه رفض
وأصر على الخروج، وقد جاءه خبر مقتل مسلم بعد ذلك فانطلق الحسين مكملاً
سيره، ومعه أهله واصحابه، وفي كربلاء التقى الحسين بجيش بقيادة عمرو بن سعد
وشمر بن ذي الجوشن، وحصين بن تميم ودارت معركة غير متكافئة بين الطرفين
فقتل معظم من كانوا مع الحسين من أقارب وأصدقاء، ووقف الحسين كالأسد الجسور
يقاتل حتى جاء مقتله على يد شمر بن ذي الجوشن والذي اجتز رأس الحسين رحمه
الله ورضي عنه، فقتل في العاشر من محرم عام 61هـ.


استفز مقتل الحسين العديد من الشعراء اللذين ألمهم ما حدث للحسين رضي الله
عنه، فانطلقت ألسنتهم تنظم قصائد الرثاء، ونذكر هنا قصائد للشريف الرضي
التي نظمها لرثاؤه سيد شباب أهل الجنة وقال فيها:




كَـربَـلا لا زِلــتِ كَـربـاً وَبَـــلا

مـا لَقـي عِنـدَكِ آلُ المُصطَفـى

كَـم عَلـى تُربِـكِ لَمّـا صُـرِّعـوا

مِن دَمٍ سـالَ وَمِـن دَمـعٍ جَـرى

كَم حَصانِ الذَيلِ يَروي iiدَمعُها

خَـدَّهـا عِـنـدَ قَتـيـلٍ iiبِالـظَـمـا

تَمسَحُ التُـربَ عَلـى iiإِعجالِهـا

عَن طُلـى نَحـرٍ رَميـلٍ iiبِالدِمـا

وَضُــيــوفٍ لِــفَــلاةٍ iiقَــفــرَةٍ

نَزَلوا فيهـا عَلـى غَيـرِ iiقِـرى

لَم يَذوقوا الماءَ حَتّى iiاِجتَمَعوا

بِحِدى السَيفِ عَلى وِردِ الرَدى

تَكسِفُ الشَمسُ شُموساً iiمِنهُـمُ

لا تُدانـيـهـا ضِـيــاءً iiوَعُـلــى

وَتَنوشُ الوَحشُ مِن iiأَجسادِهِم

أَرجُـلَ السَبـقِ وَأَيمـانَ الـنَـدى

وَوُجـوهـا كَالمَصـابـيـحِ فَـمِــن

قَمَـرٍ غـابَ وَنَجـمٍ قَــد iiهَــوى

غَيَّـرَتـهُـنَّ اللَـيـالـي iiوَغَــــدا

جايِـرَ الحُكـمِ عَلَيـهِـنَّ iiالبِـلـى

يـا رَسـولَ اللَـهِ لَـو iiعايَنتَـهُـم

وَهُــمُ مــا بَـيـنَ قَتـلـى وَسِـبــا

مِن رَميضٍ يُمنَـعُ الـذِلَّ iiوَمِـن

عاطِـشٍ يُسقـى أَنابيـبَ iiالقَنـا

وَمَسـوقٍ عـاثِـرٍ يُسـعـى iiبِــهِ

خَلفَ مَحمولٍ عَلى غَيرِ iiوَطـا

مُتعَبٍ يَشكـو أَذى السَيـرِ عَلـى

نَقِبِ المَنسِـمِ مَجـزولِ iiالمَطـا

لَـرَأَت عَينـاكَ مِنهُـم iiمَنـظَـراً

لِلحَشـى شَجـواً وَلِلعَيـنِ iiقَـذى


وقال الشريف الرضي أيضاً




شَغَلَ الدُموعَ عَنِ الدِيارِ iiبُكاؤُنـا

لِبُـكـاءِ فاطِـمَـةٍ عَـلـى iiأَولادِهــا

لَم يَخلُفوها في الشَهيـدِ وَقَـد رَأى

دُفَعَ الفُراتِ يـذادُ عَـن iiأَورادِهـا

أَتُـرى دَرَت أَنَّ الحُسَيـنَ طَريـدَةٌ

لَقَنـا بَنـي الطَـرداءِ عِنـدَ وِلادِهـا

كـانَـت مَـآتِـمُ بِالـعِـراقِ iiتَعُـدُّهـا

أُمَـويَّـةٌ بِالـشـامِ مِــن iiأَعيـادِهـا

ما راقَبَت غَضَبَ النَبِيِّ وَقَـد غَـدا

زَرعُ النَبِـيِّ مَظَـنَّـةً iiلِحَصـادِهـا

باعَـت بَصائِـرَ دينِهـا iiبِضَلالِهـا

وَشَرَت مَعاطِبَ غَيِّها iiبِرَشادِهـا

جَعَلَت رَسولَ اللَهِ مِن خُصَمائِهـا

فَلَبِئسَ ما ذَخَـرَت لِيَـومِ iiمَعادِهـا

نَسلُ النَبِيِّ عَلى صِعابِ iiمَطِيِّهـا

وَدَمُ النَبِيِّ عَلى رُؤوسِ iiصِعادِها

وا لَـهـفَـتـاهُ لِـعُـصـبَـةٍ عَـلَــوِيَّــةٍ

تَبِعَـت أُمَيَّـةَ بَـعـدَ عِــزِّ iiقِيـادِهـا


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.lailaty.net
 
رثاء سيد شباب اهل الجنة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
محمد كركوتلي :: القسم الأول :: المنتدى العام-
انتقل الى: